This is an automatically generated PDF version of the online resource egypt.mom-rsf.org/en/ retrieved on2019/11/14 at 13:05
Reporters Without Borders (RSF) & [PartnerName] - all rights reserved, published under Creative Commons Attribution-NoDerivatives 4.0 International License.
Reporters without borders

"منظمون بدون تشريعات"

في ديسمبر 2016، تبنى المشرعون المصريون قانونًا لإنشاء ثلاث هيئات تنظيمية للإعلام بأغلبية ثلثي أعضاء البرلمان. كانت الخطة تمرير قانون آخر لتنظيم ممارسة الإعلام في غضون شهر واحد بعد تشكيل هذه الهيئات التنظيمية الجديدة.

في أبريل 2017، تم تشكيل الهيئات الثلاث: المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والهيئة الوطنية للصحافة، والهيئة الوطنية بحكم الواقع، في للإعلام، وكانوا يعملون كمنظمين للإعلام نفس الوقت الذي كان فيه قانون تنظيم الإعلام ينتظر على الرف البرلماني.

المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام

بموجب دستور عام 2014، فإن المجلس مسؤول عن حماية المجتمع والجمهور والممارسة الصحفية. وهدفه الأصلي هو تنظيم عمل وسائل الإعلام الخاصة وجهات البث. وقد تم إنشاؤه في عام 2017 لوضع وتنفيذ الاستراتيجية الإعلامية للدولة المصرية. وهو يعتبر أقوى الهيئات التنظيمية. على هذا النحو، فإن الهيئة الوطنية للصحافة والهيئة الوطنية للإعلام يخضعان لسلطة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.

في عام 2018، مُنح المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام صلاحيات بعيدة المدى، وهي إلى جانب القواعد الصارمة التي تحكم الممارسات الإعلامية الواردة في القانون، تسمح للسلطات بمواصلة فرض الرقابة على الصحافة وتقييد عمل الصحفيين. على سبيل المثال، يمكن للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وليس النائب العام، إصدار توجيهات الرقابة، مع السماح للطرف ذي الصلة بالاستئناف ضد مثل هذا الأمر أمام القضاء الإداري. على هذا النحو، تمت إقالة محمد سيد صالح، رئيس تحرير صحيفة المصري اليوم اليومية (رابط للبروفايل) بناء على شكوى مقدمة من اللجنة الوطنية للانتخابات إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ضد الصحيفة (رابط للمصري اليوم). وعلاوة على ذلك، فإن أي شخص أو كيان يرغب في إنشاء موقع على شبكة الإنترنت يحتاج إلى الحصول على ترخيص من المجلس، حتى إذا كان محتواه لا يدخل في نطاق النشاط الصحفي أو الإعلامي (المادة 6).

الهيئة الوطنية للصحافة

بموجب دستور عام 2014، فإن الهيئة الوطنية للصحافة هي مؤسسة مستقلة مسؤولة عن إدارة وتطوير المؤسسات الصحفية المملوكة للدولة وأصولها، "بالإضافة إلى ضمان تحديثها واستقلالها وحيادها وتمسكها بالمعايير المهنية والإدارية والاقتصادية الجيدة" (المادة 212). يتم اختيار قيادة الهيئة الوطنية للصحافة من قبل الرئيس (القانون 179/2018). تقول المادة 7 إن «مجلس الهيئة الوطنية للصحافة سيتضمن ممثلين عن مجلس الدولة، ووزارة المالية، ومنظمات الصحافة الوطنية، وشخصيتين عامتين لهما خبرة مثبتة في مجال الصحافة».

الهيئة الوطنية للإعلام

بموجب دستور عام 2014، أصبح اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، الذي أنشئ في عام 1960 (رابط للتاريخ) الهيئة الوطنية للإعلام (رابط للبروفايل). هي تعرف بأنها مؤسسة مستقلة، وهي مسؤولة عن إدارة وتطوير وسائل الإعلام البصرية والصوتية والرقمية المملوكة للدولة وأصولها، وكذلك ضمان تطويرها واستقلالها وحيادها وتمسكها بالمعايير المهنية والإدارية والاقتصادية الجيدة (المادة 213). تم إدراج الهيئة الوطنية للإعلام كمالك لوسائل الإعلام xx، التي تستحوذ على xx٪ من الجمهور في مصر. يعين الرئيس مباشرة ثلث أعضاء الهيئة (المادة 7)، وتسيطر السلطة التنفيذية، من خلال رئيس الجمهورية، مباشرة على تشكيل الهيئة الإعلامية الوطنية، الأمر الذي يتناقض مع استقلالها. 

الهيئة العامة للاستثمار  

الهيئة العامة للاستثمار هي الجهة الحكومية الرئيسية لتنظيم الاستثمارات في مصر. هي إحدى الهيئات التابعة لوزارة الاستثمار، وقد تأسست عام 1970. ويرأس مجلس إدارتها سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، ويرأسها محسن عادل الذي عينه رئيس الوزراء مصطفى مدبولي في شهر يوليو 2018. وهي تنظم المنطقة الحرة العامة الإعلامية المنشأة بموجب قرار رئيس الوزراء رقم 411/2000. وجميع شركات الإعلام الخاصة مطالبة بالتسجيل لدى الهيئة العامة للاستثمار لتستطيع العمل في البلاد.

  •  
    Reporters without borders
  • Funded by
    BMZ