This is an automatically generated PDF version of the online resource egypt.mom-rsf.org/en/ retrieved on2019/11/16 at 02:14
Reporters Without Borders (RSF) & [PartnerName] - all rights reserved, published under Creative Commons Attribution-NoDerivatives 4.0 International License.
Reporters without borders

جريدة المصري اليوم

 

"المصري اليوم" هي إحدى الصحف الرائدة في مصر ، حيث يتم توزيع 80،000 نسخة يومياً. جريدة يومية مستقلة ، ليبرالية ، ومملوكة للقطاع الخاص باللغة العربية ، تم نشرها لأول مرة في 7 يونيو 2004. وهي واحدة من أوائل الصحف المصرية الخاصة التي ازدهرت في البلاد في أوائل الألفية . تقديم صحافة عالية الجودة و واستعادة أهمية الأخبار ، أصبحت واحدة من أشهر الصحف المصرية اليومية ،

تصدر "المصري اليوم" عن مؤسسة المصري للصحافة والطباعة والنشر، وتأسست من قبل صلاح دياب (رابط للبروفايل). رئيسها الفخري كان كامل توفيق دياب، شقيق صلاح، الذي قدم الدعم المالي والمعنوي لإطلاق الصحيفة. كلاهما أحفاد لتوفيق دياب، ناشر مصري شهير أطلق عدة صحف مستقلة في عشرينيات القرن العشرين، وأهمها كان صحيفة الزمان. ويرأس مجلس الإدارة الدكتور عبد المنعم سعيد وساهم مجموعة من رجال الأعمال المصريين في تمويل المصري اليوم، ولا سيما الملياردير نجيب ساويرس ، ورجل الأعمال المصري ومؤسس شركة دريم التليفزيونية أحمد بهجت ورجل الأعمال والنائب أكمل قرطام.، ‎

في أبريل 2018 ، أقالت المصري اليوم رئيس تحريرها محمد السيد صالح بعد تغطية الانتخابات الرئاسية. وغرّم المجلس الأعلى لتنظيم الاعلام الجريدة 150 الف جنيه مصري، وطالبها بنشر اعتذار. ومنذ ذلك الحين، عُيِّن الصحفي عبد اللطيف المنوى رئيس تحرير، وما زال صالح يساهم بمقالات للصحيفة. تعرف شركة المصري اليوم بتغطيتها الشاملة وتحقيقاتها ، وهي تعتمد على شبكة من المراسلين في كل محافظة مصرية ، وعلى المستوى الدولي. بالإضافة إلى جريدتها المطبوعة ، أطلقت اليوم المصري اليوم نسخة إلكترونية. في البداية ، كان هناك تكرار مباشر للنسخة المطبوعة ، www.almasryalyoum.com فقد تطورت إلى منفذ إخباري متعدد الوسائط كامل الخدمات في عام 2007. وبعد عامين ، أطلقت موقعها باللغة الإنجليزية (www.egyptindependent.com). تنشر الصحيفة سياستها التحريرية على موقعها الإلكتروني ، وهي الصحيفة الوحيدة التي تمتلك شركة طباعة مستقلة.

المعطيات المفاتيح

نسبة المتابعة

*16

نوع الملكية

خاصة

التغطية الجغرافية

وطنية

نوع المحتوى

مدفوع

معطيات غير متاحة

البيانات المتعلقة بالملكية غير متاحة للعموم . وترفض المؤسسة الاعلامية نشر بياناتها أو لا تجيب على طلب النفاذ لها أو لا وجود لسجلات متاحة للعموم كالسجل التجاري.

1 ♥

الشركة

مؤسسة المصري للصحافة والطباعة والنشر

الملكية

هيكلة الملكية

نتمي المصري اليوم إلى مؤسسة المصري للصحافة والطباعة والنشر، وهي مؤسسة إعلامية خاصة مصرية تأسست عام 2003. وكان رئيس مجلس إدارتها الشرفي كامل توفيق دياب، ويضم مجلس إدارتها عدداً من رجال الأعمال المصريين البارزين.

نظام التصويت

معلومات غير متوفرة

المالك

الشركة
معلومات إضافية

المعلومات العامة

سنة التأسيس

2004

المؤسس

صلاح دياب، هو واحد من رجال الأعمال المصريين البارزين ورئيس مجلس إدارة شركات بيكو، وهو عضو في حزب الوفد الليبرالي، ومالك جريدة المصري اليوم .

الرئيس المدير العامّ

عبد المنعم سعيد، صحفي من العاملين في جريدة الأهرام كان يشغل منصب مدير التحرير بها، قبل أن يتولى رئاسة مجلس الإدارة. تم انتخاب عبد المحسن سلامة نقيبا للصحفيين في انتخابات النقابة الأخيرة 2016، حيث طرح سلامة توجه ينادي بعودة التنسيق بين النقابة والدولة، في

رئيس التحرير

عبد اللطيف المناوي، تم تعيين المناوي في سبتمبر 2018 قائما بأعمال رئيس تحرير المصري اليوم، وكان قبل ذلك يشغل منصب العضو المنتدب للجريدة. ويملك المناوي خبرات إدارية في التلفزيون الرسمي، حيث شغل منصب رئيس قطاع الأخبار قبل أن يغادره عقب ثورة 25 يناير. وأسس ا

شخصيات أخرى مهمة

أحمد بهجت ، الرئيس التنفيذي لمجموعة بهجت ومالك شركة Dream TV Network
أكمل قرطام ، رئيس حزب المحافظين (المحافظ) ، رئيس مجلس إدارة SAPESCO GCC وأصحاب جريدة التحريرالتي تأسست بعد ثورة يناير. نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة أوراسكوم ومؤسس شركة موبينيل ، أحد المساهمين في المصري اليوم. في عام 2015 ، أعلن عن نيته لبيع أسهمه. تذكر بعض المصادر أنه باعها إلى صلاح دياب في عام 2017

للإتصال

المقر الرئيسيى:49 شارع المبتديان، القصر العيني، القاهرة.

Phone: +20 -2-2798 0100

almasryalyoum.com/en

المعطيات المالية

المعطيات المالية

معلومات غير متوفرة

المداخيل

معلومات غير متوفرة

التمويل عبر الاشهار(النسبة مقارنة بالتمويل الجملي)

معلومات غير متوفرة

الحصة من السوق

معلومات غير متوفرة

معلومات أخرى

البيانات الوصفية

تمثل حصة الجمهور تقديراً يستند إلى البيانات التي حصل عليها موقع مصراوى. معلومات حول المركز الإقليمي للدراسات الإستراتيجية تأتي من صفحته على LinkedIn. معلومات عن عبد اللطيف المناوي، من غير الواضح ما إذا كان نجيب ساويرس باع حصته في المصري اليوم أم مازال يحتفظ بها.

  •  
    Reporters without borders
  • Funded by
    BMZ